The Political and Administrative Role of the Kizlar a ghas in Egypt During the first Half of the twelfth Century A.H (A.D 1687-1737), in Contemporary Arabic Manuscript Sources


Article info

2008-02-10
2009-05-26
2009-05-26
1223 - 1240

Keywords

Abstract

The Kizlar Aghas or Agha Dar al-Sa'ada (the chief black eunuch of the Ottoman Imperial Hareem in Istanbul) played an important role in the political system of the Ottoman Empire, and attained vital administrative posts in Egypt and the Hijaz. Black eunuchs were presented to the Sultan by the Pasha and Mamluk beys of Egypt, and were selected for this purpose from slave caravans that arrived annually from Sennar and Darfur in sub-Saharan Africa, and to cement this Egyptian connection, the typical Kizlar Agha was exiled to Egypt on being removed from office. This paper attempts to study the political and administrative role of the Kizlar Aghas in Egypt from three prospective; the role Kizlar Aghas who were already exiled in Egypt during the period 1099-1150/1687-1737, the importance of the network established by the Kizlar aghas in Istanbul and Cairo through their wakīls and mamluks who became an important part of the political set-up in Ottoman Egypt, and finally through the direct interference of Kizlar Aghas in office in the affairs of Egypt, using their power and influence within the Ottoman court. Based on unexploited chronicles and Arabic manuscript sources, this study aims to find out why the Kizlar aghas failed to establish their own households although they had sufficient wealth and power within the political system of Ottoman Egypt.

الدور السياسي والإداري للأغوات الطواشية بمصر إبان النصف الأول من القرن الثاني عشر الهجري (1687-1737م) بالاعتماد على مصادر المخطوطات العربية


معلومات المقال

2008-02-10
2009-05-26
2009-05-26
1223 - 1240

الكلمات الإفتتاحية

الملخص

أدى أغوات دار السعادة (وهم الأغوات الطواشية المسؤولون عن قسم الحريم في البلاط السلطاني بإسطنبول) دوراً كبيراً في النظام السياسي للدولة العثمانية، وتولى كبارهم صلاحيات إدارية واسعة وتبوأوا مناصب عليا في مصر والحجاز. وتعود علاقة الأغوات الطواشية بمصر إلى مرحلة مبكرة من حياتهم، حيث كانوا يجلبون إلى مصر من السودان، ومن ثم ينخرطون في خدمة الأمراء المماليك وخدمة باشوات مصر فضلاً عن إرسال الأكفاء منهم للخدمة في البلاط السلطاني بإسطنبول، وعندما يتم الاستغناء عن أحد الأغوات الطواشية فإنه في أغلب الأحيان يتم نفيه إلى مصر ليمضي باقي حياته فيها. وبناء على ذلك فإن هذا البحث يقوم بتقصي الدور السياسي والإداري الذي أداه الأغوات الطواشية بمصر من خلال مراحل ثلاث رئيسة؛ أ- دور الأغوات الطواشية الذين تم نفيهم إلى مصر بعد التخلي عن خدمتهم في اسطنبول إبان الفترة 1099-1150هـ/1687-17737م. ب- علاقة الأغوات الطواشية الوطيدة بإسطنبول مع وكلائهم والمماليك التابعين لهم في القاهرة. ج- التدخل المباشر للأغوات الطواشية بإسطنبول في الشؤون الإدارية والمالية بمصر من خلال الصلاحيات التي تمتعوا بها والنفوذ الذي كانوا يمارسونه في البلاط السلطاني. وحيث إن الدراسات المتعلقة بنفوذ الأغوات الطواشية في مصر وتغلغلهم في النظام الإداري بها لم تستحوذ على اهتمام العديد من الباحثين المعاصرين؛ فإن هذه الدراسة تعتمد بصورة أساسية على مصادر المخطوطات العربية التي تم تصنيفها إبان النصف الأول من القرن الثاني عشر، بالإضافة إلى ما يمكن الاستفادة منه من كتابات المؤرخين المحدثين في هذا الشأن، وذلك لمعرفة أسباب فشل الأغوات الطواشية في تأسيس بيوتات لهم في مصر ومراكز قوى على الرغم من الثراء والسلطة الواسعة التي منحها لهم النظام السياسي والإداري للدولة العثمانية.

These articles may interest you also

An-Najah National University
Nablus, Palestine
P.O. Box
7, 707
Fax
(970)(9)2345982
Tel.
(970)(9)2345560
(970)(9)2345113/5/6/7-Ext. 2378
E-mail
[email protected]
Dean
Prof. Waleed Sweileh