Sartre's Philosophy in Contemporary Arabic Thought: Selected Models


Article info

2017-09-21
2017-11-29
1919 - 1956

Keywords

  • Badawi
  • Alhaj
  • Sarter
  • Sartre's Philosophy
  • Contemporary Arabic Thought

Abstract

The study traces the effect existentialist ideas have on a selected number of contemporary Arab intellectuals in the philosophical area, whom we did our best to chose from different ideological and geographical areas. The study attempts to show the most important conclusions these intellectuals reached and raises some remarks concerning these conclusions.

These articles may interest you also

فلسفة سارتر في الفكر العربي المعاصر/ نماذج مختارة


معلومات المقال

2017-09-21
2017-11-29
1919 - 1956

الكلمات الإفتتاحية

  • Badawi
  • Alhaj
  • Sarter
  • Sartre's Philosophy
  • Contemporary Arabic Thought

الملخص

لقد تم اختيار نخبة من المفكرين العرب المعاصرين، الذين تفاعلوا مع الوجودية بعامة، ومع فلسفة سارتر، بخاصة. وجرى الحرص على اختيارهم من خلفيات فكرية وفلسفية متنوعة، وذلك لنلم بطبيعة ومدى انعكاس وجودية سارتر ومواقفه وأفكاره، على إبداعات هؤلاء المفكرين. وهم: د. صادق جلال العظم، ومن موقع دفاعه عن المادية والتاريخ، فقد رأى أن وجودية سارتر، هي فلسفة لليأس، والباب الموصد، والطريق المسدود، عملياً، وللوعي الشقي، أنطولوجياً. وزاد قائلا إن سارتر كان رفض تأسيس العقل الجدلي التاريخي على البنى الاقتصادية والاجتماعية والطبيعية، وبنى وجودية يؤدي فيها الإنسان الدازاين (الموجود هناك)، دور محرك التاريخ بلا شروط وبلا حدود. أمّا فؤاد كامل، فيعتقد أن تجربة سارتر تنقصها الحياة، وينتقد إلحاد سارتر، الذي يضع الإنسان أمام اختيارين لا جمع بينهما، إمّا وجود الله، وإمّا حرية الإنسان، وبهذا فقد جرد الإنسان من الحرية التي استخلصها له، ونزع عن الوجود كل قيمة، وصار الوجود الإنساني ضرباً في الهواء، ومصارعة لطواحين الرياح.أمّا د. عبد الرحمن بدوي، الذي رأى أن تطور الإنسانية يسير في اتجاه الوجودية، على مر الزمان النهائي، مؤكدا دور سارتر في إشاعة الوجودية، لكنه قلل، في الوقت نفسه، من شأن سارتر الفلسفي. وجدير بالذكر أن بدوي وصف نفسه بأنه صاحب مذهب وجودي، وذلك حين قدم رسالته لنيل درجة الدكتوراه بعنوان "الزمان الوجودي". وسنلاحظ أن بدوي قد افترق عن سارتر، في مقولة تاريخية الوجود، ومسألة الزمان، وبقوله أن الوجود ذو كيفية تاريخية، وفي عديد من الأفكار الفلسفية الأخرى. وأخيراً د.كمال يوسف الحاج، فيعتقد أن وجودية سارتر تضرب في قاع الشخص الذي هو أنا أو أنت أو هو، وأن الوجودية هي فلسفة الالتزام في المجتمع القومي، ويبدي إعجابه بهذه الفلسفة باعتبارها فلسفة القرن العشرين في مواجهة باقي الفلسفات، ويوصي الحاج بالوجودية الحديثة للعالم العربي، لأنها تعينه على إدراك وضعه بالنسبة للداخل والخارج.

These articles may interest you also

An-Najah National University
Nablus, Palestine
P.O. Box
7, 707
Fax
(970)(9)2345982
Tel.
(970)(9)2345560
(970)(9)2345113/5/6/7-Ext. 2378
E-mail
[email protected]
Dean
Prof. Waleed Sweileh